Wednesday, April 12, 2006

تاريخ إسكندرية السرى



كان هذا عهد مضى ..حين "أسكن "الله "درية"..فأصبحت إسكندرية ..ولكن فيما بعد ظهر الطوفان فأفناها عن بكرة أبيها ..لذا ولذاك السبب كان لزاما أن نخترع رواية لظهور الاسكندرية الثانى -لاسكندرية فى الواقع ثلاثة عشر محاولة للظهور قبل الخلق الأخير واستوائها فى مقام المدن-لذا استعنا بالمؤرخ ابن زرياب السكندرى فى كتابه الفذ المستفذ"اسكندرية يا اسكندرية ع الشط ماشية حلوة وصبية ..فريسكا حاجة ساقعة بيبس "..والمؤرخ نفسه ظهر فى عصور عدة ولكن لا نعرف له هو نفسه تاريخا محددا..وكل ما بلغنا عنه أنه كان على غرامه بالعناب فى كل العصور التى ظهر بها ..وهذا ما جاء فى نص كتابه:
"كان هذا فى ليلة عاشوراء ..فى مدينة"أركاليون" الهيلينية ..كانت وكعادة تلك الليلة احتفالات لا أول لها من آخر أدخلها الفاطميون على حضارة أهل بابل ومن ثم استعارها منهم هانيبال فى رحلته الطويلة لشراء طابع بوسطة من قلب روما ..ومن ثم وصل الاحتفال بتلك الليلة إلى مدينة "أركاليون" التى تقع على التوازى مع دول حوض النيل ..
وكان للمدينة ملكا عظيما يدعى "سفلفل الهيلينى "ويدلعوه بسفلفل الجزار ..ولذلك لولعه بالقتل كشأن كل جبار عظيم ..وكان له جارية اسمها "هند بنت أبى الدكتور نعمان "شغف بها حبا ..ولكنها كانت على عشقها لطباخ الملك والذى يدعى "اسكندر المقدونى "...وكان كل من فى المدينة يعلمون بأمر العلاقة ..وكان الملك فى عشقه لايقوى على البطش بكليهما..ومن هنا جاءت تسميته الثانية"سفلفل ذى القرنين "..وفى ليلة ليلاء ..قال اسكندر لهند:أواه هند إن العشق متقد ..فقالت له:بخ بخ ..ويحك يسمعونك فيقتلونك ..فقال اسكندر :ومالعمل ..فقالت هند :يا خويا وانا إش عرفنى ..أهوه إنت كده يا منيل خيبة الأمل راكبة جمل مقدونى ..فلم ينم :اسكندر ليلتها وذهب لمعلمه :سقراط الدمشقى..وحكى له الأمر ..فقال له لست أنا من أدبرك ..لكن هناك عند جبال الألب العتيقة يقطن ساحرا خبيثا فى جرابه ما لاينتهى من الحركات الواطية والأسافبن التى لايحسد عليها من يلبسها ..قال من الصباح أركب بساطى السحرى وأطير إليه ..فقال سقراط بحكمة الشيوخ :يا بنى لا تعبر من الناحية الشرقية ..فهناك لجنة ..وعندما ذهب إليه كان الساحر حمادة الأمريكانى فى كامل وقاره وزيه الرسمى ..يدبر الوصفة السحرية اللى لوصاحبك قعد عليها ..يفتكر إنه عمل بيبى ..أول ما رآه قال له بلهجة جعلت الرجفة تدب فى أوصاله :أعلم لم جئتنى ..حى ىىىىىىىىىى....طلبك عندى ..هى هىء العفريت حضر ..حطله دى فى العاشورا يوم ليلة عاشورا ..يتحول لضفدع ..وكله بأمر الاله زيوس رئيس نادى آلهة الأولمب وحرس الحدود..انصرف ..انصرف..فهش الاسكندر وبش ..ولم يخبر أحدا بحيلته ..ولا حتى هند ..وفى ليلة عاشوراء وضع للملك وصفة الأمريكانى فى العاشورا ..وجائته هند فى المطبخ ..فسال لعابها على طبق العاشورا ..وفى غفلة منه أكلت الطبق كله ..فصرخ الاسكندر:لاءاااااااااااااااااة..ويحك يا بنت المفجوعة -باللغة الهيلينة طبعا-..وكل هذا وهى تنكمش وتنكمش حتى تحولت هند معبودة الجماهير ..إلى ضفدعة ..دخل الملك فى تلك اللحظة ..وطفق يولول كالولايا الحسان فى مسلسل "ذا بولد أند دا بيوتيفول"..وجلس يبكى بجوار إسكندر الذى لم يتحمل فتجرع دواء فيه سم قاتل -وهنا رأى المؤرخ زرياب إن ابن الهبلة ده كان سم الملك وخلص بدل اللفة ديه-..أما الملك سفلفل فقد فقأ عينيه ..وجرى فى الشوارع والمدن حتى وصل إلى مصر ..وفى يديه ضفدعته هند..حتى وصل إلى أبى الهول الذى كان فى ذلك الوقت قرب ترعة المحمودية ..حتى جاء عدلى يكن باشا مؤسس الأسرة الخامسة ونقله إلى الجيزة ..وهناك سأله أبى الهول سؤالا إذا أجابه أعاد هند إلى هيئتها الأولى..وإذا لم يجيبه رزعه قلم على قفاه ..كان السؤال :أيهما جاء أولا البيضة أم الفرخة ..فقال له الملك:خه ..يالا بينا يا هند ده طلع فتشة وهنا توقف الزمن برهة ليقول الملك قصيدته الخالدة :ينعل أبوك يا هول ..وحتى أمك يا هول ..وحتى خالة الهول ..وكل عيلة هول ..التى استلهم منها شفيق جلال فيما بعد أغنيته الرائعة..آمونة بعتلها جواب ..أما الملك الجبار فأصبح كشحاتين معبد الاله آمون..وحاله يصعب على من ترك دين آلهة الأولمب ..وانتحل اسم الاسكندر المقدونى الذى هو الاسكندر ذى القرنين الذى هو سفلفل الجزار ..وفى رحلته الخالدة عبر بالضفدعة إلى جزيرة معزولة تدعى راقودة ..وظل هناك وحيدا مع ضفدعته قرب الثلثمائة عام ..حتى وهبه الإله "بوسيدون"-وكان وفى ذلك الوقت وصل إلى رتبة أميرالاى -فتاة جميلة ..هدية له من زيوس جزاء على وفاءه وإخلاصه ..النادر ..وكان اسمها "درية "..فتزوجها وأنجب منها البنين والبنات والسكندرين والسكندريات ..حتى فتن بها عن هند ..وهنا توقف الزمن برهة أخرى ليلقى الاسكندر /سفلفل..قصيدة أخرى خالدة كان مطلعها :ملعون أبوكى يا هند ..وحتى أمك يا هند ..وحتى خالتك يا هند ..وكل عيلتك يا هند ..ورمى الضفدعة العجوزة فى البحر ..ليأكلها السمك ..ومن هنا جاء عرق الندالة الأصيل فى أبناء الاسكندرية ..

Posted by Zeryab at 8:41 AM



20 Comments

  1. Blogger Geddo Iskandar posted at 11:59 AM  
    وماله ياخويا مش عيب
  2. Blogger ماشى الطريق posted at 3:32 PM  
    ومن هنا جاء عرق الندالة الأصيل فى أبناء الاسكندرية
    عيب والله
    إنت معانا ولا مع الناس التانيين يا إبنى
    يا جماعة أنا قولتلكم من الأول زرياب ده ملعوب فى سكندريته
  3. Blogger Zeryab posted at 5:17 PM  
    جدو..اسكندر:فعلا مش عيب ..اسكندرية بتقولك ..الحياة لعبة والكتابة لعبة أكبر ..حصن صدرك بالخيال والضحك يبقى واسع وما يطقلكش عرق ..سمعت آخر نكتة؟
    ماشى الطريق:
    عيب عليك ..التدالة من أجمل ما فينا
    وما اظنش بقيت شباب اسكندرية هيعترضوا ..مرحى للوطن
  4. Blogger السهروردى posted at 2:44 AM  
    مممممم ! إنك لمؤرخ متبحر فى تاريخ الإسكندرية
    ما بالمرة تكتب لنا عن تاريخ هزائم الإتحاد الإسكندرى فى معارك الدورى و الكأس و ياريت بقى تسطرها لنا ملحمة كده زى ملحمة طروادة أو الإلياذة أو الإنيادة ، المهم تبقى بالشعر
    بس لآزم ترجع لسجلات الإتحاد كويس
    أو كما قال محمد طه
    على الأصل دور
  5. Blogger salah posted at 4:09 AM  
    هاها
    زرياب باع ماشي الطريق في أول شبر مية

    لا لا.. دة الولد دة من ذرية سفلفل ابا عن جد
    ;)
  6. Blogger Zengy posted at 6:25 AM  
    أو كما قال الشاعر
    "أسكندرية ماريا و ترابها زعفران"
    مما يثير لدي البني آدم سؤال جدي و حارق أذا كان تراب أسكندرية زعفران فمن أين تأتي الريحة الزفارة في الأسكندرية و لا هو أي كلام في أي حتة
    الأسكندرانية ناس عنصريين من الأخر كدا أنا حعملي جماعة أسميها قاهريين الي الأبد و حنخطفو أي أسكندراني يهوب حدانا
    و دمتم يا معلمين
  7. Blogger Guevara posted at 7:43 AM  
    فقط أتمنى ألا تتحول التعليقات في تلك المدونة إلى ساحة قتال بين من هم اسكندرانية و بين البشر التقليديين .. فقط أحاول أن أكون محايدا ً ههنا

    زنجي .. أتفق معك في وجود رائحة زفارة .. و لكنا ـ للعلم فقط ـ في السمك أو في أماكن بيعه .. ليس من الإنصاف تعميم رائحة الزفارة على الإسكندرية كلها .. إن أردت أن تكن محقا ً تحدث عن رائحة القمامة و المخلفات الآدمية و الغير آدمية .. و المجاري الطافحة من غلبها .. و التي تنتشر أيضاً في مناطق متوسطة و فقيرة المستوى .. و (تلك الرائحة) للعلم بالشيء متوافرة و الحمد للرب في جميع أنحاء الوطن .. طيب الله ثراه

    بس مش قادر أنسالك .. أقاليم يا زنجي؟ أقاليم؟؟؟؟
  8. Blogger haybaaaaan posted at 2:51 AM  
    علي فكره اللي عايز يتكلم عن النظافه ممكن يقول اسكندريه و هي الناس هاتفهم انه قصده عالنظافه بالذات القاهريين هايفهموا اكثر من اي حد عشان ده فعلا معني الأسكنريه عندهم
  9. Blogger Zengy posted at 4:08 PM  
    بيان رقم واحد : قامت جماعة "قاهريين الي الأبد" بعملية فدائية مباركة ضد "أسكندرانية ليه ؟؟ و أنت مال أهلك" حيث قام أحد الأفراد القاهريين بزيارة الأسكندرية يوم الجمعة مما أدي الي نحسها و حدوث الأحداث المؤسفة و الجماعة تعلن عن عدم مسئوليتها عن أي أصابات حيث أن أفراد الجماعة كانوا هم المستهدفين
    و شكراً
    حححححححححححححححححححححححح
  10. Blogger moro posted at 1:37 PM  
    دي قلبت بخناقة من بتوع بحري.... و النعمة لانقطعوك يالِه

    انا نص اسكندراني .. نص شرقاوي
  11. Blogger Yehya Salem posted at 10:40 AM  
    المدونة جامدة جدا
    من اول ما شفت طماطم و جومة و فلافل
    و اللون و الفكرة
    الموضوع جامد جدا يا جماعة احييكم عليها
    بالنسبة للقصة و التريخ السري فأحسن حاجة تتقال
    و ماله يا خويا مش عيب
    :D:D
  12. Blogger Bella posted at 5:48 AM  
    انتم هايلين بجد

    ومن غير قر ولا حسد بنحسدوكم يااهل اسكندرية على مدينتكم الجميلة وبحركم الهايل.
    وليس غريبا ان يُولد من رحم اسكندرية كل هذا الفن.

    مع تحياتي قاهرية خنقها عادم السيارات واصابها بالصمم كلاكسات العربيات وجاب لها الغضروف مطبات الشوارع في جميع انحاء القاهرة المتعوسة المسكينة المنهوبة


    فياريت تسمحوا للقاهريين الغلابة ييجوا يملوا صدرهم هوا في مدونتكم الرائعة علشان نبطل نحسدكم على البحر الجميل والهواء العليل

    هااااااااااا

    قلتم ايه

    موافقين ولا نشغل وصلة القر والنق
  13. Anonymous Anonymous posted at 10:46 AM  
    اسكندرانية
    عجبني اوي السرد التاريخي الصريح و الواقعي لا يهمك أي كلام المهم أن الكاتب أو المؤرخ حقيقية كما نشرتيها
    بعض النظر عن اي حاجة تانية بحيكي و بحيي كل أهل البلوجات
  14. Anonymous Anonymous posted at 10:54 AM  
    كلام جميل و كلام معقول مقدرش اقول حاجة
    و يستمر الصراع الأبدي بين القاهريين و الإسكندرانية
    مع أنهم يتشابهون كثيراً في الصفات و العادات و الأفكار
    فلماذا الخلاف يمكن لأن مبروم علي مبروم ميلفش و لا لأن الأقطاب المتشابهة تتنافر

    أشكرك إسكندرانية لسرد القصة بكل حقيقة و واقعية بغض النظر عن إنتمائك لأليكس
  15. Blogger الحياد لغة posted at 9:41 AM  
    بغسل هدومي يا اسكندرية
    وانشر همومي يا اسكندرية
    على شمسة طالعة وانا فيها انا فيها دايب\
    وفيكي خمري يا اسكندرية \سلمت امري يا اسكندرية مقدرش اشوفه ولا اغنيلوش
    ***************
    بجدج مدونة اكتر من رائعة وناسها اكثر روعة
    التاريخ الي زرياب عاملة ده فعلا فيه كم فظيع من السخرية والذكاء والقدرة على ربط اشياء غريبة وغير مترابطة ببعض
    تحس وانت بتقراها كانك بتمشي على موجة كهرومغناطيسية ترتفع شوية وتمشي مع الاحداث لحد ما تقع فجاة في معلومة غريبة مضحكة توقع الارسال كله
    عجبتني موت
    انا مبسوطة بيكم
  16. Anonymous Anonymous posted at 5:14 AM  
    عرق ندالة ايه..! دي اسمها براجماتيه
  17. Blogger hesham posted at 4:03 PM  
    أوسخ مدونة ومن الأخر ككككككككسسسسس أمك
  18. Blogger anta posted at 10:50 AM  
    انت بتقول كده على اهل اسكندريه عشان هما اسيادك ياكلب ياابن الكلب واساسا شكلك كده كنت مفقوع من حد اسكندرانى عشان كده مخنوق مننا يابن الراقصه ... لا ولسه كمان كل اما تنزل هتتفقع لحد ما يتطلعلك دممامل فى طيزك يابن الكلب .. مهو صح انت من القاهرة يعنى احنا اسيادكم يا متناك احلى حاجة فيكوا انكوا بتنزلوا اسكندريه تتبعبصوا وترجعوا وانتو مكيفين وعلى رألا المثل الخول تيظه بتجيبه يعنى لازم تيجى تانى وخليك عارف ان كل اسكندرانى هيقرأ اللى انت كاتبه هيدعى عليك يجيلك تبول لا ارادى يابن المومس
  19. Blogger will posted at 10:17 AM  
    情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品

    情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品,情趣用品
  20. Blogger amr posted at 2:53 AM  
    اسكندرية يا اجمل بلاد الدنيا ولا كلام الدنيا يكفيكى

    real estate company

Post a Comment

« Home